إستراتيجيات تخفيض العمالة في شركات السياحة المصرية في ظل الأزمات

Mohamed Ezzat, Bassam Samir

Abstract


تعاني صناعة السياحة في مصر العديد من الأزمات، والتي نتج عنها تراجع حركة السياحة الوافدة إلي مصر بشكل كبير، ومن ثم اتجهت غالبية شركات السياحة إلي تخفيض عدد العاملين بها من خلال التسريح أو إعطاء العاملين إجازات مفتوحة لحين تحسين الوضع، أو إنهاء التعاقدات وغيرها من أشكال التخفيض لتقليل التكاليف والنفقات. وتهدف هذه الدراسة إلي التعرف علي إستراتيجيات تخفيض العمالة المطبقة في شركات السياحة المصرية في ظل الأزمات التي تعانيها، وتناول الآثار الإيجابية والآثار السلبية لتخفيض العمالة في شركات السياحة. وقد اعتمدت الدراسة الميدانية علي توزيع استمارة استقصاء على عينة من شركات السياحة المصرية فئة "أ" فى القاهرة والغردقة، خلال الفترة من يناير حتى مارس 2017. وتم توزيع نحو 220 استمارة، وبلغ عدد الاستمارات الصحيحة التي اعتمدت الدراسة علي تحليلها نحو 186 استمارة. وقد توصلت الدراسة إلي أنه علي الرغم من وجود بعض إستراتيجيات تخفيض العمالة التي يمكن أن تحافظ على عدد العاملين دون تسريحهم، والتي يمكن أن تلجأ إليها شركات السياحة لتخفيض العمالة، إلا أن الغالبية العظمى من هذه الشركات اتجهت لتطبيق إستراتيجية تخفيض حجم العمالة التي تقوم علي الاستغناء عن العاملين سواء بشكل كلى أو بشكل جزئي، بالإضافة إلي أن تطبيق هذه الإستراتيجية أثبت فشله، لأنها لا تؤدى إلى نتائج ايجابية، وإنما أدت إلى نتائج سلبية تمثلت فى فقدان الكفاءات والمهارات المتميزة التى يصعب على الشركات تعويضها. وأوصت الدراسة بوجود بعض الاستراتيجيات التي يمكن أن تطبقها شركات السياحة وقت الأزمات أو عند الحاجة إلي تخفيض العمالة بها، وفى نفس الوقت تحافظ هذه الاستراتيجيات على عدد العاملين دون تخفيض، مثل إستراتيجية إعادة تصميم العمل أو إستراتيجية التطوير المستمر.

الكلمات الدالة: تخفيض العمالة، استراتيجيات، شركات السياحة، مصر.


Keywords


Downsizing, Strategies, Travel Agents, Egypt.

Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.
Scroll to Top